فوز وتكريم فريق "جهاز غسيل الكلى للاستخدام المنزلي" ضمن فعاليات أسبوع فلسطين الثالث للريادة والتشغيل

اختتمت وزارة العمل الفلسطينية ومؤسسة "فلسطين من أجل عهد جديد"، فعاليات أسبوع فلسطين الثالث للريادة والتشغيل، ونهائي مسابقة مؤسسات التعليم العالي الريادية، في جامعة القدس المفتوحة-كلية مسقط برام الله، يوم الإثنين الموافق 23/11/2015، بحضور وزيري العمل والتربية والتعليم العالي، ورئيس جامعة القدس المفتوحة، وأندرياس كونش من مؤسسة (GIZ)الألمانية.

وخلال الحفل، تم الإعلان عن نتائج المشاريع الريادية الفائزة في مسابقة "نهائي مؤسسات التعليم العالي"للمشاريع الريادية، حيث تم تكريم المشاريع الفائزة بالمراتب العشر الأولى وتوزيع الجوائز على المراكز الثلاث الأولى.

وفي كلمته، أوضح رئيس لجنة المسابقة وعضو اللجنة الوطنية لأسبوع الريادة والتشغيل أن المسابقة ركزت على مشاريع ريادية لفتح آفاق ريادية واستثمارية جديدة للجهات الحاضنة ولطلبة الجامعات والمدارس التقنية والتدريبية، حتى تصبح أدوات فاعلة للحد من البطالة، مبيناً بأن عدد المشاريع المشاركة في المسابقة بلغ 65 مشروعاً من مختلف الجامعات والكليات ومراكز التدريب المهني في المحافظات الفلسطينية.

من جهته، أوضح وزير التربية والتعليم العالي د. صيدم بضرورة التحلي بالأمل وتجنب اليأس، مبينًا بأن الرسالة هنا هي "أن نعمد الأمل بالعمل"، موضحاً بأن ثلاثة مشاريع فازت من أصل 65 نافست في نهائي الجامعات، لكن وزارة التربية والتعليم العالي ستدعو إلى تكريم المتقدمين كافة.

ومن جهته أشاد وزير العمل بالمشاريع المُشاركة، مؤكداً بأن وزارة العمل لن تدخر جهدًا في إيجاد حلول للحد من البطالة، ولجمع الرياديين والمؤسسات الريادية تحت مظلة واحدة لمساعدة الشباب على الريادة والإبداع.

هذا وقد شملت المرحلة الأولى من المسابقة (65) مشروعاً، وتم اختيار (20) مشروعاً للتصفيات النهائية كان من بينها مشروع "جهاز غسيل الكلى للاستخدام المنزلي" والذي نفذه طلبة هندسة الأجهزة الطبية: هيا سلهب ورغده الجعبري وأنوار أبو خريبه من كلية الهندسة، ليكون أحد المشاريع العشرة الفائزة في المراكز العشر الأولى حيث حصل المشروع على المركز التاسع، ويذكر أن المشاريع الفائزة بالمراتب الثلاثة الأولى فازت بجهاز حاسوب شخصي محمول "لابتوب"، إضافة إلى ذلك حصلت المشاريع العشر على تمويل على شكل قرض حسن دون فائدة يصل لغاية (5000) دولار للمشاريع العشرة.

 
تجدر الإشارة إلى أن أسبوع فلسطين للريادة والتشغيل ينعقد للعام الثالث على التوالي، وقد جاء بتنظيم من وزارة العمل ومؤسسة فلسطين من أجل عهد الجديد، إضافة إلى وجود مجموعة كبيرة من الداعمين والشركاء من القطاع الخاص والأهلي والجامعات ومؤسسات إقليمية ودولية وإعلامية محلية.

كما أن تنظيم هذه الفعالية على مدار السنوات الماضية جاء لتسليط الضوء على أهمية الريادة في المجتمع الفلسطيني، ودعم الأفكار الريادية وإبرازها، وتحفيز الرياديين والطاقات الشبابية والأفكار الإبداعية للمساعدة في توجيه مثل هذه الأفكار وترجمتها إلى مشاريع ريادية منتجة ومستدامة، وعرضها على المستثمرين والشركات لإتاحة إمكانية تبنيها وتطويرها ولتكون جزءاً من عملية التنمية الاقتصادية في فلسطين.

 

Undefined